خبراء في الأمن المعلوماتي يحذرون من فيروس خطير انتشر على الفيسبوك

حذرت شركة "ESET" المتخصصة في تطوير برامج الأمن والحماية من الفيروسات أن محتالين يستعينون بحيلة جديدة لمهاجمة مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي الشهير فيسبوك والاستيلاء على حساباتهم.

وذكر الخبراء أن المخترقين ينشرون أخبارا كاذبة على صفحاتهم على الفيسبوك، مثلا خبر عاجل يثير فضول القارئ، وعند محاولة المستخدمين الدخول لصفحاتهم لقراءة الخبر يقعون في المصيدة، إذ تطالب هذه الصفحة من المستخدمين إدخال اسم الدخول الخاص بحسابهم على فيسبوك وكلمة السر من أجل الحصول على إذن الدخول إلى الموقع الذي تم فيه نشر الخبر المثير. فعند الاستجابة لهذه المطالب يكون المستخدم قد أهدى وبشكل طوعي معلومات حسابه على الفيسبوك للمحتالين. وفي غالب الأحيان يستعين المحتالون بحسابات مخترقة أو مزورة لنشر هذه الأخبار الكاذبة.

ولكشف مثل هذه الحيل والتأكد من عدم صحة الخبر يجب على المستخدم أن ينتبه إلى الصورة التي يتم نشرها مع رابط الخبر فغالبا لا تكون بينهم علاقة وقبل النقر على الرابط قم بقراءته أولا. هذا وأشار المختصون إلى أن أغلبية المستخدمين الذين وقعوا ضحايا لهؤلاء المحتالين ينحدرون من غرب آسيا، ولم يستبعدوا أن يتوسع نشاط المحتالين ليشمل مستخدمين من دول أخرى

الخبراء يقدمون لكم بعض النصائح المفيدة لتفادي التعرض للإحتيال:

ننصح الأشخاص الذين تعرضوا لهذا النوع من الاحتيال بتغيير كلمة السر الخاصة بحساباتهم على الفيسبوك، ومن الأفضل أيضا التأكد من إعدادات الأمان من أجل استرجاع معلومات الدخول في حال ضياع أو سرقة كلمة المرور.

facebook parametres security001

ولضمان أن فعلا سيرفر الفيسبوك هو من طلب كتابة كلمة المرور ينبغي التأكد دائما من أنك متصل بواسطة البروتوكول الآمن HTTPS الذي يسبق رابط الفيسبوك في خانة كتابة الروابط أعلى الصفحة إظافة إلى قفل صغير أخضر بجانبه.

كما تجدر الإشارة أيضا إلى الانتباه أن اسم النطاق facebook.com مكتوب جيدا بدون خطإ أو تغيير لأي حرف.  

https facebook15

كلمات دلالية: حماية المواقع, الأمن المعلوماتي, اختراق المواقع, مواقع التواصل الإجتماعي , facebook

آخر التدوينات

  • 1
  • 2
logo-footer

اتصل بنا على :

الهاتف : 09 69 31 69 06 (212)
الايميل : losis.inf@gmail.com